الأبواب

من أنا

صورتي
الريحانيّة, بعبدا, Lebanon
صدر لي عن دار مختارات: لأنّك أحيانًا لا تكون (2004)، رسائل العبور (2005)، الموارنة مرّوا من هنا (2008)، نساء بلا أسماء (2008)- وعن دار سائر المشرق: كلّ الحقّ ع فرنسا (رواية -2011- نالت جائزة حنّا واكيم) - أحببتك فصرت الرسولة (شعر- 2012) - ترجمة رواية "قاديشا" لاسكندر نجّار عن الفرنسيّة (2012) - ترجمة رواية "جمهوريّة الفلّاحين" لرمزي سلامة عن الفرنسيّة (2012) - رواية "للجبل عندنا خمسة فصول" (2014) - مستشارة تربويّة في مدرسة الحكمة هاي سكول لشؤون قسم اللغة العربيّة.

السبت، 27 أغسطس، 2016

من يوميّات الفيسبوك (27 آب 2016)


شكرًا يارا هبر لأنّك اخترت كتبي هديّة لأصدقائك


2012

لا عاطفة ... بل عاصفة
أطلقوا سراح الرياح
***
كلّما استشرى بغاء الطائفيّين لعنت غباء العلمانيّين
 ***
قولوا للحبّ ألّا ييأس منّي
لا بدّ أن يأتي يوم أعترف فيه بأنّه هو الثورة
وهو القضيّة التي تستحقّ النضال

الحب النابض في قلوب
الآخرين ما زال رغم الوحشية التي تنهمر
على هذا العالم بشكل يشبه زخ مطر قاس
في طقس عاصف .نعم قولوا للحب الأ ييأس ,, محبتي لكِ وأكثر

 ***
فستاني الأبيض الموعود بلقاء 
شحب لونه أمام فساتين الثكل السوداء

***
الدروب التي تقود المرأة إلى سريرك كثيرة
وقد تسلكها كلّها إليك إن عشقتك 
لكنّها ستصل مبتسمة ومطمئنّة 
إن كانت الدرب التي رسمتها لها تمرّ بين الحدائق لا بين الخنادق

Marwan Zoghby Ces beaux jardins de tendresse et d'amour !

**************************

2013

ممنوع التدخين في منطقة القصف الكيميائيّ
ممنوع البناء غير المرخّص له في شارع فُجّرت بيوته
ممنوع شرب الكحول في بلاد الجنون
ممنوع أن تتناثر أشلاء الضحايا من دون لباس شرعيّ
ممنوع أن تربّوا الحمام لسماء استباحتها الطائرات الحربيّة
ممنوع أن تموتوا إلّا قتلًا
ممنوع أن تحبّوا إلّا برخصة أو فتوى
"ممنوع أن تربّوا الحمام لسماء استباحتها الطائرات الحربيّة" . جميل ومؤثر !

**************************

2014

علامة التعجّب! 
علامة التعجب التي خطّتها سبابتك اليوم صباحًا على وجهي
علامة التعجّب التي امتدّت من أعلى جبيني 
إلى رأس أنفي 
إلى ملتقي شفتيّ 
إلى وسط ذقني
إلى عُقر نحري
علامة التعجّب التي صارت نقطتُها قبلةً بين نهديّ
محت علامات الاستفهام كلّها...
Nadia Bugaighis C'est comme si vous rentrer dans mes pensée tous le temps! 
Un très grand bonjour a la plus belle de toute. A notre prophète...
🌺

***
لولاكَ، 
لولا هذا الموتُ المجّانيُّ الرخيص 
لولا رغبتي في أن أحصيَ عليك أنفاسَكَ
- وتعليقاتِ عرائسِ الشعر الصغيراتِ - 

لولا الكلماتُ التي تخيّطها 
ليلاً، قميصَ نوم لي
وصباحًا، ثيابًا جديدةً لأطفالٍ يزورون السماءَ للمرّة الأولى...
لولا دموعُك التي شقّتْ دروبَها بين أحرفِ لوحة المفاتيح
لولا أناملُك التي تنقرُ هذا الجدارَ كعصفور يعرف أنّ الضوءَ على مسافةِ لهفة
لكانت هذه الصفحةُ البيضاءُ انطوت على نفسها ... 
كفنًا لحبّ وُلِد من الحلم ويموت كلّ يوم بجرعةٍ من الوهم...
كلماتك كالأنفاس ..
ماري .. عروسة الشعر الأجمل .. ثنائي و اعتزازي الكبيرَين

***
سرُّك الخطير أنا 
حتّى أنّك لن تهمسَ باسمي ولو في الحلم... 
وحين يسألك عنّي الأصدقاء قلْ: لم تولدْ بعدُ
وحين أخطرُ في بالك اطردني
وحين يناديني جسدُك اجلده
ولا تسمح لي بالمرور من قلبك إلى رأسك
لأنّني متى صرت هناك، في خلايا دماغك، فلن أرحل
أعرفني وأعرفك
أعرفني بما يكفي لأؤمن بأنّك إن عرفتني فلن تعرف السكينة
وأعرفك بما يكفي كي أثق بأنّني متى سمحت لك بأن تعرفني حرمتك السكينة
أنقذ نفسك منّي
لا لأنّني أكثر النساء جمالًا، أو ذكاء، أو إثارة
بل لأنّني أحبّكَ لدرجة أن أرغب في أن أكون مجرّد أل تعريف تلتصق بك
لتصيرَ الــ"رجلَ" والــ"شاعرَ" والـ"عاشقَ" والـ"جميلَ" والـ"رائي"...
ولن تكون نكرةً بعد ذلك...
ولن تكون في الخفاء...
ولن تبقى أنت الذي ولدته أمّك...
سرّك الوحيدُ أنا
وما من إله بلا سرّ...
سِرُّكَ الوحيد أنا وما من إلَهٍ بلا سِرّ .لَمْ يَسبقْكِ مُحِبٌ ولا مُتَيَّمٌ لعَذْب مَعانيْكِ وجَميلِ ابْتِكار فَنِّ العِشْقِ السِّرِّيّ الرَّاقي كالسَّواقي البعِيدةِ المَسْحورة بدَهْشَتِها الفَرِيْدة !!!!



ليست هناك تعليقات: