الجمعة، 31 أكتوبر، 2014

باردٌ...هواءُ تشرين الأوّل (أشبهكَ كدمعتين - 2014)


1 تشرين الأوّل 2014
منتصف الليل بتوقيت القلب (1)
أنتَ على صفحتكَ 
وأنا على صفحتي
ألا يمكن لصفحتين أن يكوّنا سريرًا؟

***

2 تشرين الأوّل 2014
تاري القلب بيدقّ
ت الحبّ يفتحلو
ويقلّو: شو ناطر فوت؟
وِنْ بقيتْ مسكّرة 
بواب الدني
وما حدا حبّو
بيسكت وبيموت

***

3 تشرين الأوّل 2014
حبيبي عندي سؤال:
إذا بحبّ الأرض يللي بتمشي عليا ما بيكون هيدا موقف وطنيّ مشرّف؟؟

***

4 تشرين الأوّل 2014
بس عرفت إنّو العمر كان عم يركض صوبك ما عدت زعلت إنّي كبرت 

***

5 تشرين الأوّل 2014
لا أحتمل حبًّا بلا مشاكسة ونقاش ...
الحبّ الهادئ يشبه الحلوى الذائبة...

***

6 تشرين الأوّل 2014
دعنا نغرقُ في الضحك
قبل أن يجرفَنا سيلُ الدموع

***

7 تشرين الأوّل 2014
سأحذف كلّ اللايكات عن صفحتك 
لأعيد قراءتك 
لأستعيد دهشة الإعجاب الأولى
لأنعديَ منك شعرًا
لأعيّد معك عيد ميلادنا

***

8 تشرين الأوّل 2014
منتصف الليل بتوقيت القلب (2)
أحسد عقربَي الساعة
يتعانقان عند منتصف الليل 
فيلدغني الحنين إليك.

*** 

9 تشرين الأوّل 2014
تعال لنعلنَ ثورةً حمراء قميصُك الأزرقُ رايتُها البيضاء

***

10 تشرين الأوّل 2014
سألتني المرآة صباح اليوم:
كنت تعلمين أنّه عابر كسواه من العابرين... لماذا أنتِ حزينة؟
أجبتها بانكسار صار هويّتي:
حزينة من أجله... أعرف كم هو وحيد وتعب وسيضيع من دوني...

***

11 تشرين الأوّل 2014
العمر بيخلص والحبّ ما بيخلص

***

12 تشرين الأوّل 2014
القرّاء: ستٌ ماري شو قصّة هالقميص الأزرق معك؟
أنا: لهالقميص ألف قصّة وقصّة بقدر إحكيها بكل تفاصيلها، بس إلها قَصّة وحده مفصّلة عليه هوّي وحدو

***

13 تشرين الأوّل 2014
كيف لا أعشق رجلًا إن حدث وجرحته بكلمة، يحضنني ويسألني إن كان الجرح يؤلمني؟

***

14 تشرين الأوّل 2014
أنا طفلة هذا العالم
فلا تدع أقوالي الحكيمة تخدعك

***

15 تشرين الأوّل 2014
قال لي: قميصي الأزرق ليس قميص عثمان. فلا تستغلّيه!!!
قلت له مشاكسة (كعادتي معه حين أشعر بفيض عاطفته): قميصنا يا حبيبي... قميصنا...

***

16 تشرين الأوّل 2014
الخطوط بكفّي اليمين ما في عليها تنصّت... فيك تاخد راحتك!
والخطوط بكفّي الشمال مش خطوط تماس... بس الأحسن إنّك تتسلّل...

***

17 تشرين الأوّل 2014
سامح الله من يتّهمني بأنّني أنتظر رجلًا كاملَ الصفات
أبدًا، 
أنا أقبلُ بنصفِ رجل...
نعم، نصفِ رجلٍ ونصفَ إله...

***

18 تشرين الأوّل 2014
أنا لم أخبر الرجلَ ذا القميصِ الأزرقِ شيئًا عنّي...
لكنّه يعرفُ أنّ قبلتَنا الأولى... لم تكن الأولى
وأنّ شفتيّ تمرّنتا في الحلم مئات المرّات على معانقة شفتيه
ويعرفُ أنّه حين رسمَ وجهي بأنامله... غارَ جسدي
ويعرِف أنّني أبكي على صدره لأغسلَ حزنَ قلبِه...

***

19 تشرين الأوّل 2014
هاربه من الحبّ
تفركشت بسؤال:
لوين رايحه...
ويللي ببالك
ناطرِكْ بالبالْ؟

***

20 تشرين الأوّل 2014
قصائد الوداع التي تكتب في هدأة هذا الليل
لن يمحوها النهار ...

***

21 تشرين الأوّل 2014
يكتبُ للجميع
يكتبُ عن الجميع...
يكتبُ لنفسِه
يكتبُ ليكتب
يكتبُ ليتنفّس
يكتبُ ليبكي
لكنّه...
على غير ما كان في ظنّي
لا يكتبُ لي ولا يكتبُ عنّي...
يكتبُ... ليهربَ منّي...

***

22 تشرين الأوّل 2014
قبل منتصف الليل،
دائمًا قبل منتصف الليل بقليل،
يؤرقني السؤال نفسه:
ماذا يمكن أن أفعل في مثل هذه الساعة
إن كنت لست سندريلّا ولا مصّاصة دماء؟

***

23 تشرين الأوّل 2014
لو كانت جراحُ قلبِكَ أثلامَ حقلٍ لما نام طفلٌ بلا عشاء

***

24 تشرين الأوّل 2014
...ومن معاني الشهرة كذلك:
مواعيدُ كثيرةٌ وقلبٌ خالٍ

أضواءُ باهرةٌ وسريرٌ بارد
حياةٌ حافلةٌ ومأتمٌ حميم

***

25 تشرين الأوّل 2014
كلّ شيء هيّن معه...
هيّن وسهل وجميل 
الكتابة، الحبّ، العمل، 
حتّى البكاء يهون بيننا 
فنذرف الحزن لساعات وساعات
ونبكي في قصائدنا
نبكي من كلّ خليّة
خلا خلايا العينين طبعًا...
لكنّ الضحك صعب معه...
قد يبتسم
قد يقهقه
قد يسخر
قد يبتهج
قد يرقص
قد يسكر
قد يغنّي
لكنّه أبدًا لم يضحك، لا يضحك، لن يضحك
لن يضحك 
إلّا في عُبّي

***

26 تشرين الأوّل 2014
كيف يكون عيدٌ وثمّة أحدٌ بعيدٌ؟

***

27 تشرين الأوّل 2014
قَدري أن أكون الضوء في آخر نفق حياتك
الضوءَ الذي تسعى إليه، تركض نحوه، تطير لتعانقه
وحين تصل إليه سترى كلّ شيء ما عداه
لأنّك ستكون في قلبه، في قلبي، في قلب الضوء...

***

28 تشرين الأوّل 2014
لا أفهم كيف لمن تُتاحُ له شفتاي أن يعضّ على جرحه بأسنانه؟

***

29 تشرين الأوّل 2014
فجأة 
هكذا فجأة
يصل ابن الجيران
إلى بيت أبويه
فتخرج المراهقة التي فيّ 
لتنشرَ الغسيل
لتكنسَ الطريق
لتشاكس ظلّها...
وفجأة 
هكذا فجأة
يصير لابن الجيران أولاد يشبهون القصائد
فتناديني المرأة الرائية التي صرتها قائلة:
سينزل المطر، لا تنشري الغسيل
ستهبّ الريح، لا تكنسي الطريق
سيحلّ الليل، لا تنسي ظلّك في الخارج

***

30 تشرين الأوّل 2014
أغار من الفقراء الذين يأكلون من صحنك
أغار من المرضى حين تحنو عليهم
أغار من قصيدتك لأنّها تبدأ بارتعاشة قلبك وتنتهي باسمك

***

31 تشرين الأوّل 2014
ليس كفايهْ
أن تكون الغايهْ!
كنِ الغابةَ... لأتيهَ فيكْ
كنِ الضبابةَ... فأرتديكْ
كنِ الربابةَ...
لأصيرَ شجنَ النغم...
ليس كفايه 
أن تكونَ الآيه!
كنِ الكتابْ/
عَبقَ الترابْ
لَوْمَ العِتابْ
دمعَ الغيابْ...
كُنِ الحكايه/
توقَ الهِدايه
دَنَسَ الغِوايه
سِحرَ البدايه...
أيّ بدايه...
لكن لا تقلْ...
لا تقلْ أبدًا...
هذي هي 
هذي هي النهايه!