من أنا

صورتي
الريحانيّة, بعبدا, Lebanon
صدر لي عن دار مختارات: لأنّك أحيانًا لا تكون (2004)، رسائل العبور (2005)، الموارنة مرّوا من هنا (2008)، نساء بلا أسماء (2008)- وعن دار سائر المشرق: كلّ الحقّ ع فرنسا (رواية -2011- نالت جائزة حنّا واكيم) - أحببتك فصرت الرسولة (شعر- 2012) - ترجمة رواية "قاديشا" لاسكندر نجّار عن الفرنسيّة (2012) - ترجمة رواية "جمهوريّة الفلّاحين" لرمزي سلامة عن الفرنسيّة (2012) - رواية "للجبل عندنا خمسة فصول" (2014) - مستشارة تربويّة في مدرسة الحكمة هاي سكول لشؤون قسم اللغة العربيّة.

الجمعة، 2 سبتمبر، 2016

من يوميّات الفيسبوك (2 أيلول 2016)

مع الشكر العميق للصديق الدكتور جمال السيّد

2012

صلاة يوم الأحد:
يا ربّ اغفر لي لأنّني حين أكون معك أفكّر فيه وحين أكون معه ... لا أفكّر بتاتًا

فتنة ملء السموات و الأرض.بتجنن قد ما حلوة.مسا الخير
******************************
2014
أمام الخزانة: شو بدّي إلبس اليوم؟ شو بدّي إلبس اليوم؟
توشوشت ثيابي: مهما حاولنا فلن يليقَ بها إلّا حِضنُه!!

مرا بحجم مدينة .شو صعبي تلاقي حضن بحجم وطن.
مذهلة
راااااااااااااائعة
اناقةٌ تَليقُ بثوبِِ حَنون .
 ******************************
2015

ما عادوا عَمْ يلعبوا
قدّام البواب
تفرفطوا متل ورقة ورد
يبست بهوني كتاب:
الزْغار ماتوا
ومِشْ رح يصيروا كبار
لبسوا حرام الدفا
وتلفلفوا وراحوا
بالبرد شو بيحلا الغفا
بس هِنْ ما ارتاحوا
عم يندهوا وين الوفا
وباب العمر
كيف ضاع مفتاحو
الزغار عن جدّ سرّبوا وماتوا
غلّوا بقلب الأرض وتخبّوا
جوّات حالن ع السكت فاتوا
وحزن الدني بعيونهن عبّوا
عن جَدّ نزلت دموعن
عن جدّ احترقت وجوهن
عن جدّ دابت لعبهن
وبردت شموعن
مش رح يصيروا كبار
مش رح يتعلّموا
مش رح يعشقوا
ومرّات رح يتألّموا
مش رح يجيبوا ولاد
ولا ينطروا الْعياد
مش للحرب الولاد
للغنا
للرقص
لَشَوفةْ حال،
للغنج
للشيطنة
لَشغلة بال
انِبعدوا عن البيت
وطوّلوا  المشوار
للعب
والضحكة
وتَ يسألوا
ميّة سؤال،
وت يكبرو
ويختيروا،
مش ت يفلّوا
وبعدن كتير زغار
مش ت يموتوا
وما يصيروا كبار
نحسب أننا لم نر روحا يممت شطر البحر /من لا يعرف قصة البرّ /نحسب ان اللعب انتهى ،وان البحر نام هنالك تحت يديه / الفتى ثمة من يفتقده ، السماء أيضا ..اليس من اله يمد يدا أو سكونا أو لعبا آخر ..؟

******************************
2016


(سنة على غرق إيلان في البحر... وألف سنة على غرقنا في الجهل)

دخلك يا اللابس متلو
أوعى توعّيه
غنّيلو بلكي بينسى
شو صاير فيه
وما يسمعنا عم نندب
حالو ونبكيه...
حدّ الميي
ما كانت إمّو تخلّيه
يلعب حتى ما الميي
بصوتا تغريه
وشو صلّت حتّى الله
يصونو ويحميه
وشو جرّب بيّو بعيدو
لعبه يهديه
كيف قولك الله هلأ
بدّو يراضيه
وبأيّا لغة ممكن
يقدر يحكيه
ت يفسّرلو ويشرحلو
إنّو بحسنة هالغفوة
هالعالم لازم يمحيه

ليست هناك تعليقات: