الأبواب

من أنا

صورتي
الريحانيّة, بعبدا, Lebanon
صدر لي عن دار مختارات: لأنّك أحيانًا لا تكون (2004)، رسائل العبور (2005)، الموارنة مرّوا من هنا (2008)، نساء بلا أسماء (2008)- وعن دار سائر المشرق: كلّ الحقّ ع فرنسا (رواية -2011- نالت جائزة حنّا واكيم) - أحببتك فصرت الرسولة (شعر- 2012) - ترجمة رواية "قاديشا" لاسكندر نجّار عن الفرنسيّة (2012) - ترجمة رواية "جمهوريّة الفلّاحين" لرمزي سلامة عن الفرنسيّة (2012) - رواية "للجبل عندنا خمسة فصول" (2014) - مستشارة تربويّة في مدرسة الحكمة هاي سكول لشؤون قسم اللغة العربيّة.

الأحد، 10 يوليو، 2011

تعب (تمرين بالمحكيّة)


يمكن يجي شي نهارْ
وتقول منّي تعبتْ
وصارتِ الإيّامْ
متل بعضا تمرّ
وما عادْ عنّا جديدْ

يمكن يجي شي نهارْ
وما نحسّ إنّو العيدْ
قلّكْ: ما عدنا زغارْ
لمين الهديّه؟
والضجرْ يِزْهِرْ
وضجرْ غيرو يجرّ
تيجبلنا عَ العيدْ
عيديّه
***
يمكن يجي شي نهارْ
إكتشف فيك سرارْ
ما كنت أعرفها
وما يعود غيرا يِهمّ
وإنسى شو كنت كبيرْ
وتزغر بعيني كتيرْ
تتصير تقل وغمّ

يمكن يجي شي نهارْ
تكره فساتينْ
كنت تعشقها
وتبطّل إيدَكْ
تغلّ بشعري
ت تلعب معو
ويضايقك صوتي
وتنسى شو كنت تحبّ
إنّك تسمعو
وما يعود بدّن يرجعو
الأصحاب لعنّا
من بعد ما كنّا
نحكين أشعار
عن قصيدة حبّ
بطّلت إلنا
***
يمكن يجي شي نهارْ
يموت فينا الحبّ
من بعد ما ختيرْ
وما يعود في عنّا
ولا شعلة نارْ
ولا يعود إلنا خِلق نتذكّر
ونفلّ
كلّ مين ع طريقْ
لا أنا رفيقة عمر
ولا إنت كنت رفيق

وتخلص حكايه
بقصر عمر الورد
وما يضلّ غير الوعد
المرسوم بصوره
بقيت لحالا
تسيهر خيالا
ع برد المرايه
***
يمكن إجا الْنهار
الما عاد بدّك فيه
تقطف الورد زرار
وتقطّر الزهرات
يمكن صرت ختيار
بيكفيك بالمَسْوات
تساير النسمات
وتغنّج الشجره
اللي ارسمت ع كعبا
من أوّل المشوارْ
قلبين كانوا زغار

ليست هناك تعليقات: