الأبواب

من أنا

صورتي
الريحانيّة, بعبدا, Lebanon
صدر لي عن دار مختارات: لأنّك أحيانًا لا تكون (2004)، رسائل العبور (2005)، الموارنة مرّوا من هنا (2008)، نساء بلا أسماء (2008)- وعن دار سائر المشرق: كلّ الحقّ ع فرنسا (رواية -2011- نالت جائزة حنّا واكيم) - أحببتك فصرت الرسولة (شعر- 2012) - ترجمة رواية "قاديشا" لاسكندر نجّار عن الفرنسيّة (2012) - ترجمة رواية "جمهوريّة الفلّاحين" لرمزي سلامة عن الفرنسيّة (2012) - رواية "للجبل عندنا خمسة فصول" (2014) - مستشارة تربويّة في مدرسة الحكمة هاي سكول لشؤون قسم اللغة العربيّة.

الاثنين، 13 ديسمبر، 2010

ما تنسوا يا ولاد (أغنيّة ميلاديّة للأطفال)

مغارة الميلاد من البيرو


ما تنسوا يا ولاد

ما تنسوا يا ولاد
بعجقة العياد
كيف بيكون العيد
***
منّو ع الشجرة العيد
ولا مخبّا بهديّة
منّو بفستان جديد
ولا بكنزة شتويّة
بالفرح، الحبّ، العيد
بقلوب مضويّه
بعيون عم تلمع
قناديل سهريّة
***
العيد هويّ الناس
يلاّ ت تنحبّ الناس
نمسك إيد الموجوع
نصلّي ت يفلّ الجوع
نحكي الجار الختيار
ونسمع شو عندو خبار
ت يتزيّن كلّ الكون
بْميّة نجمة وميّة لون
***
ما تنسوا يا ولاد
بعجقة العياد
كيف بيكون العيد
**********

هناك 3 تعليقات:

وادي المعرفة يقول...

حاولت اليوم أمسك عن التعليق ولكني خشيت أن يضرني الكتمان فخذيها يالريحانية:
وجدتك اليوم تستدعين من الماضي جميل أيامه وعاداته وتقاليده، براءته وعنفوانه. أكاد ألمس فيك روح الأم/الحنان/البراءة/المحبة..وفي ألوان لوحاتك متممات لفرح الطبيعة والناس بالعيد المجيد.
إختيارك الموفق ذكرني بقول أمين نخلة :" النبت يطلع حيث تنقل خطوها" ..
واخضر عشب الجبل هالداستو ماري,
بارك الله فيك.

ماري القصيفي يقول...

هذه كلمات كتبتها منذ أعوام للتلاميذ حين كنت لا أزال في عالم التربية. واكتشفت بالصدفة أنّها تعطى في عدد من المدارس من دون الإشارة إلى كاتبتها وملحّنها. فدوّنتها بناء على طلب من بعض تلاميذي في تلك المرحلة وقد صاروا آباء وأمّهات.
هل تضجر من شكري لك؟؟

وادي المعرفة يقول...

أقرأ ما تكتبين بسرور بالغ.. بل بقرائتي لنصوصك أتجدد ويستر خاطري .. الأدب الحق يطول العمر يا ريحانية.
وكارنا واحد.. عافاك وسلم قلبك وقلمك.