الأبواب

من أنا

صورتي
الريحانيّة, بعبدا, Lebanon
صدر لي عن دار مختارات: لأنّك أحيانًا لا تكون (2004)، رسائل العبور (2005)، الموارنة مرّوا من هنا (2008)، نساء بلا أسماء (2008)- وعن دار سائر المشرق: كلّ الحقّ ع فرنسا (رواية -2011- نالت جائزة حنّا واكيم) - أحببتك فصرت الرسولة (شعر- 2012) - ترجمة رواية "قاديشا" لاسكندر نجّار عن الفرنسيّة (2012) - ترجمة رواية "جمهوريّة الفلّاحين" لرمزي سلامة عن الفرنسيّة (2012) - رواية "للجبل عندنا خمسة فصول" (2014) - مستشارة تربويّة في مدرسة الحكمة هاي سكول لشؤون قسم اللغة العربيّة.

الثلاثاء، 9 أغسطس، 2011

مفكّرة السنة الجديدة



1- لا يوجد في عالمنا العربيّ أيّ سيرك لأنّنا لم نحسن ترويض أنفسنا وهو أمر يحتاج إلى الصبر والوقت والتعاون، فكيف نروّض الحيوانات إذاً. في المقابل ينجح السيرك في العالم الغربيّ لأنّ الغربيين تمرّنوا "فينا" ونجحوا نجاحًا منقطع النظير.
*****
2- أجرت المرأة عشرات العمليّات التجميليّة لتمحو صورتها القبيحة من الوجود. ولكن حين ولدت ابنتها فوجئت بصورتها القديمة تعود إلى الحياة...وهي تزعق.
*****
3- الرجل الذي أحبّه يحتاجني حين يكون مريضًا، فإن صلّيت كي لا يمرض توقّف عن الاتصال بي، وإن صلّيت كي يتصل بي بدوت كمن يتمنّى له المرض. من الأفضل أن أحبّ أحدًا سواه ليرتاح ضميري.
*****
4- سوف أستعمل أطرافي وحواسي حتى أرهقها، سوف أستغلّ كلّ لحظة في الحركة والكتابة والمشي والنظر والأكل والشرب. فأنا لا أعلم متى أفقد القدرة على فعل شيء من ذلك.
*****
5- ثمّة تعب يرميك في أحضان النوم،
وثمّة تعب يقودك إلى اليأس،
وثمّة تعب يلجئك إلى الصلاة،
وثمّة تعب يدفعك إلى الإدمان عليه حتى لا تعود تشعر بشيء آخر.
*****
6- ما قصدت مرّة صديقًا لأطلب منه مساعدة إلاّ وطلب منّي أوّلاً أن أشرح له كلّ شيء. وفي كلّ مرّة وبعدما أنتهي من الشرح أمتنع عن الطلب.
*****
7- والدك الذي يعاملك كصديق يتذكّر في مناسبات كثيرة أنّه الوالد وأنّك ابنه وله عليك حقّ الطاعة.
وربّ العمل الذي يعاملك كصديق يتذكّر أيضًا حين تدعو الحاجة أنّه ربّ العمل وأنّك الموظّف عنده وعليك أن تعامله على هذا الأساس.
والمعلّم في المدرسة يعامل تلاميذه كأصدقاء ثمّ يتذكّر حين يخالفونه الرأي أنّه سيّد الصفّ وعليهم أن يصمتوا.
أيّتها الصداقة كم من الجرائم ترتكب باسمك!
*****
8- عندما تغضب المرأة من الرجال تشتمهم وتصفهم بأنهم "كلاب".
عندما يغضب الرجل من النساء يشتمهن ويصفهنّ بأنّهن "عاهرات".
المرأة في عمق تفكيرها لا تنفي عن الرجال صفة الوفاء.
الرجال في عمق تفكيرهم لا يرون في النساء إلاّ مشاريع ساقطات.
*****
9- أنظر حولي فأرى التوابيت المحمولة والهواتف المحمولة واليافطات المحمولة. أمّا الحياة... فلم تعد محمولة.

10- الأشجار العارية تعد بالربيع
الأشجار المورقة تعد بالشتاء.
*****
11- لا أطيق النظر إلى الرجال الذين أحببتهم ومضوا.
فالأمر يؤكّد لي كم كنت سيّئة الذوق.
*****
12- في لحظات الصفاء القليلة، أتمنّى لو تبقى الحال على ما هي عليه: أبي يشذّب أغصان الشجرة، أمّي تعصر الليمون، أخي يتمطّى في السرير، أختي تشرب القهوة الصباحيّة، أختي الثانية وأفراد عائلتها آتون لتناول الغداء، أخي المسافر يتّصل ليتحدّث في السياسة، صديقي يدعوني إلى شرب القهوة...وأنا أراقب كلّ ذلك وأسجّله لعلّه لا يتغيّر.

هل ما أطلبه كثير؟!
*****
13- موت:
قمت في اليوم الثالث
وعدت إليك من موتي
لأراك وأنت تدفن حزنك عليّ في جسد امرأة
بعدما دفنتني في التراب.
أيّها الرجل الذي يدّعي الحبّ
ويدّعي الحزن
ما أبرعك وأنت تبكي عليّ
وما أبرعك وأنت تداوي حزنك.
في اليوم الثالث،
بجسدي المتجمّد
باصفرار وجهي
ببياض ثوبي
ببرودة أطرافي
بالسبحة العالقة بيدي
ظهرت أمامك فأنكرتني
طردتني
هربت منّي
وخبّأت وجهك في صدر امرأة لا تشبهني بشيء.
أعرف الآن لماذا لم أرك يومًا حزينًا
أعرف الآن لماذا كنت قويًّا أمامي
لأنّ امرأة أخرى كانت بئرًا لحزنك ومخبأ لضعفك.
تقتحم بجسدك جسد المرأة الأخرى
تلتصق بها أكثر فأكثر
صوتك يرتفع
أنفاسك تتلاحق
والمرأة الأخرى تئنّ من اللذة
وأنا أموت من الحزن
من جديد.
بعد ثلاثة أيّام
قمت من الموت
لأطمئنّ عليك
لأداوي ألمك
غير أنّي ندمت
وتعبت
فعدت ومتّ.

14- الغيرة... أحيانًا تعمي البصيرة، وأحيانًا تفتح العيون.
*****
15- كيف حالك يا صديقي الحزن؟ أنت المقيم وكلّ ما عداك عابر.
*****
16- أنت لم تسئ إليّ. أنت أسأت إلى الصورة التي رسمتها أنت عنك مذ عرفتك.
*****
17- عندما سمع أحد الأصدقاء نبرة النشوة في صوتي ظنّ أنّي مارست الجنس للتوّ. أمّا أنا فخجلت من أن أخبره بأنّي كتبت قصيدة، وساعدت مريضة، وشممت رائحة العشب.
*****
18- نظر المزارع إلى أرضه المزروعة ورغب في اصطحاب شتلاتها اليافعة إلى بيته الدافئ لئلاّ تبقى وحيدة في الليل.
غير أنّه كان يعلم أنّها ستموت في الداخل فتركها تحت رعاية النجوم.
*****
19- شعور الذكيّ الذي ينتصر على غبيّ كشعور فيل داس نملة.
*****

20- المنتحر
ليس هو الذي لا يحبّه أحد
بل هو الذي لا يحبّ أحدًا
أو هو الذي يحبّ أحدًا حتّى الموت.
*****

21- أخيرًا غاب العابر الممتلئ من ذاته خلف ذاته الأكبر من أيّ أحد آخر!
غاب وانتهت حكاية العبور تاركة وراءها ركامًا لا يصلح إلاّ للبكاء.
أدار ظهره ومشى ولو استطاع لرفض أن يرافقه خياله. ذهب كأيّ رجل ضجر من المكان والوجوه. ترك كلّ شيء وكلّ أحد وتبع أحلامه الأوسع من أيّ مكان والأضيق من أن تتسع لأحد.
منذ البداية قال إنّه غير ملتزم إلاّ بعبوره. منذ البداية قال لنا، نحن أتباعه، أنّنا محطّات في رحلته الطويلة. والمحطّات لا تعرف إلاّ حزن الرحيل.
منذ البداية قال إنّه قادر على ترك كلّ شيء والمضي من دون أن ينظر خلفه. هل يخاف أن يصير عامود ملح؟
العابر لا يأسف على شيء. ولا يخاف على أحد. ولا يقيم وزنًا إلاّ لرغباته.
لو تتعلّم المحطّات أنّ العابر الذي استراح على مقاعدها لا يستحقّ دمعة لكانت صارت منارات للحكمة.
ولكنّ المحطّات منذورة للانتظار والشوق. هذا هو قدرها.
*****

22- في مفكّرة السنة الجديدة، لن يكون لك، أيّها الصديق العابر، في صفحة الأصدقاء عنوان أو رقم هاتف.

ليست هناك تعليقات: