الأبواب

من أنا

صورتي
الريحانيّة, بعبدا, Lebanon
صدر لي عن دار مختارات: لأنّك أحيانًا لا تكون (2004)، رسائل العبور (2005)، الموارنة مرّوا من هنا (2008)، نساء بلا أسماء (2008)- وعن دار سائر المشرق: كلّ الحقّ ع فرنسا (رواية -2011- نالت جائزة حنّا واكيم) - أحببتك فصرت الرسولة (شعر- 2012) - ترجمة رواية "قاديشا" لاسكندر نجّار عن الفرنسيّة (2012) - ترجمة رواية "جمهوريّة الفلّاحين" لرمزي سلامة عن الفرنسيّة (2012) - رواية "للجبل عندنا خمسة فصول" (2014) - مستشارة تربويّة في مدرسة الحكمة هاي سكول لشؤون قسم اللغة العربيّة.

الأحد، 8 يوليو، 2012

إلى رجل يشبه الكتابة (10)


Damian Klaczkiewicz


88- ماضيّ هو التربةُ التي ينمو فيها جذعُ الحاضر الواعدُ بأغصان للمستقبل،
والألمُ الذي عرفته فيه سمادٌ طبيعيّ يعطي ثمارًا شهيّة لمن لا يستعجل قطف الجنى!
***

89- قالت لي المرآة: تمسّكي يا مجنونة بهذا الرجل الذي يضحكك!
قلت لها: إن فعلت فسيكون وحده القادر على إبكائي!
***

90- قالت المرأة لزوجها: تحتاج ابنتنا إلى مجموعة جديدة من الثياب، فعندها مناسبات اجتماعيّة كثيرة!
سألها الرجل مستهجنًا: لم تمض أيّام على حفلة التسوّق الأخيرة! ولم أرها ارتدت شيئًا ممّا ابتاعته؟
أجابت المرأة بحدّة: لقد رأت صديقاتها كلّ ما اشترته في صورها المنشورة على الفايسبوك! هل تريد أن يرينها في ثياب قديمة؟
***

91- كتبت مرّة: لا شيء كالحبّ يجعلنا نتصرّف بغباء
الليلة أضيف: لا شيء كالحبّ يجعلنا نخاف متى وجدناه صورة طبق الأصل عن أكثر أحلامنا صدقًا!
***

92- قُلني لأكون
***

Edward Hooper

93- "مقتل 5 متسلقين في جبال الألب السويسرية"
كنت عندما أقرأ خبرًا كهذا أتساءل عمّا يدفع إنسانًا عاقلًا إلى مغامرة من هذا النوع، اليوم مع الموت السخيف الذي ينتظرنا على مفترق الثواني، وببشاعة ينفر منها الموت نفسه، أحسد هؤلاء على ميتة اختاروا موعد احتمالها ومكانها. 
كم مهين أن نحسد المائتين على موتهم المترف!
***

94- ضجر 1
أكتب الآن قصيدة حبّ عن لسان صديقي ليقرأها لي حين نلتقي
***

95- ضجر 2
من يقنع الناس بأنّ المسيح عندما قال دعوا الأطفال يأتون إليّ لم يكن يريدهم جثثًا
***

96- ضجر3
نمت البارحة وأنا أحلم بأن أكون مذيعة أخبار جميلة تبتسم وهي تحصي عدد القتلى
***
97- ضجر 4
جدّدوا في أساليب قتلنا ... دعونا نموت من الحبّ
***

98- ضجر 5
التاريخ يعيد نفسه
الرجال يعيدون أنفسهم
أمّي تعيد الحديث نفسه
أنا أعيدك إلى حيث كنت قبل أن تعرفني
***

99- ضجر 6
نحن في هذا الجزء الملعون من العالم مصابون بشيخوخة مبكرة
***

100- ضجر 7
حنانك أذاب كلّ أسلحة مقاومتي وأثار رغبتي فيك
رغبتك التي تحاول أن تقلّد بها نجوم السينما لا تثير فيّ إلّا الرغبة في الابتعاد
***
Dante Horoiwa

101- قالت لي المرآة: قد لا تكونين مسؤولة عن شرارة الحبّ الأولى، لكنّك قطعًا تتحمّلين مسؤوليّة انتشار نارها إن تركتها تأكل الأخضر واليابس!
***

102- ارتدي عطرك غلالة نومي... ولا أنام

هناك 5 تعليقات:

Ramy يقول...

جدّدوا في أساليب قتلنا ... دعونا نموت من الحبّ

ينفع ؟؟؟!!!
...........

حقيقى مبعرفش أعلق على حاجات كتير مش لأنى مش فاهمها

بس مش لاقى الكلمات المعبرة (:

يمكن فى بعض الأجزاء خلتنى ابتسم و اجزاء ابتسم بشدة ((:

ماري القصيفي يقول...

مرورك يكفي وتحيّتك تطمئنني عنك
جميل أنّني جعلتك تبتسم... هذه شهادة أعتزّ بها
تحيّاتي

عابدالقادر الفيتوري يقول...

أكتب الآن قصيدة حبّ عن لسان صديقي ليقرأها لي حين نلتقي .. ههههههههه ليتك تسعفيني بنسخة منها .. احتاجها مثله .. سلمتي .. واعجبني تفصيل الافكار في صورة قضايا رقمية . اشبه بخواطر بسكال ، ورسالة فتجينشتين

ماري القصيفي يقول...

عابدالقادر الفيتوري
سأنشرها حين يقرأها لي فأدهش وأتأثّر لشدّة جمالها هههههههه
شكرًا على مرورك وإضافتك

Wohnungsräumung يقول...

شكراً على الموضوع