الأبواب

من أنا

صورتي
الريحانيّة, بعبدا, Lebanon
صدر لي عن دار مختارات: لأنّك أحيانًا لا تكون (2004)، رسائل العبور (2005)، الموارنة مرّوا من هنا (2008)، نساء بلا أسماء (2008)- وعن دار سائر المشرق: كلّ الحقّ ع فرنسا (رواية -2011- نالت جائزة حنّا واكيم) - أحببتك فصرت الرسولة (شعر- 2012) - ترجمة رواية "قاديشا" لاسكندر نجّار عن الفرنسيّة (2012) - ترجمة رواية "جمهوريّة الفلّاحين" لرمزي سلامة عن الفرنسيّة (2012) - رواية "للجبل عندنا خمسة فصول" (2014) - مستشارة تربويّة في مدرسة الحكمة هاي سكول لشؤون قسم اللغة العربيّة.

الخميس، 31 يوليو 2014

القارئ حين يعيد كتابة النصّ 8



الصديق الفنّان الذي يهديني هذه اللوحات يقرأ بقلبه ويرسم بعقله
وهو في كلّ ما يفعله لا يسألني ولا يستشيرني
يختار النصّ وينزله في قالب لا يشبه سواه وأنا آخر من يعلم
وفجأة أرى في صندوق الرسائل لوحة أو اثنتين وأكاد لا أعرف أنّ النصّ لي
هذه نصوصي لكن بملابس العيد!
شكرًا لك سيّد الدهشة!













ليست هناك تعليقات: