من أنا

صورتي
الريحانيّة, بعبدا, Lebanon
صدر لي عن دار مختارات: لأنّك أحيانًا لا تكون (2004)، رسائل العبور (2005)، الموارنة مرّوا من هنا (2008)، نساء بلا أسماء (2008)- وعن دار سائر المشرق: كلّ الحقّ ع فرنسا (رواية -2011- نالت جائزة حنّا واكيم) - أحببتك فصرت الرسولة (شعر- 2012) - ترجمة رواية "قاديشا" لاسكندر نجّار عن الفرنسيّة (2012) - ترجمة رواية "جمهوريّة الفلّاحين" لرمزي سلامة عن الفرنسيّة (2012) - رواية "للجبل عندنا خمسة فصول" (2014) - مستشارة تربويّة في مدرسة الحكمة هاي سكول لشؤون قسم اللغة العربيّة.

الخميس، 15 نوفمبر، 2012

إلى رجل يشبه الكتابة (34)

Kiéra Malone






366 
ما المنطق في أن تكون
ممارسة الحرب بطولة
وممارسة الحبّ خطيئة؟







Oleg Babkin





367
ليست الحرب هي التي وقعت بل الحبّ







 Donald CLAPPER




 368- أن أغار عليك يعني أنّني أحبّك
أن أشكّ فيك يعني أنّني لم أحببك يومًا








Gabriel Picart



369 - صلاة يوم الأحد:
يا رب 
لا أريد أن أحمل الصليب معك، بل الكلمة!
وأنت تعرف أنّ هذه المهمّة أصعب 
وأريد أن تغفر لي ولو كنت تعلم بأنّني أعرف ماذا أفعل 










 370 - حين يأتي المساء
يطيب لي أن أخلع ذاتي لأرتديك







David Agenjo


371 - مصوّر حرب:

ضوء خافت
كأسا ويسكي
موسيقى جاز
امرأة تحت دوش ساخن
ورجل مجنون ينتظر كي يلتقط صورة
لسقوط منشفة الاستحمام الكبيرة البيضاء
كي يستر بها عري الجثث المتكوّمة في آلة التصوير





Alberto Pancorbo






372 - دعني أغفو وأنت تروي لي قصّتنا







Ira Tsantekidou





 373 - قال لي الرجل: أنا أعشق فيك الأنثى لا الكاتبة
قلت له: تابع أرجوك فهذا موضوع جدير بالكتابة عنه


هناك 4 تعليقات:

جعفر المواردي يقول...

.....

السيدة المثيرة للقراءة ماري القصيفي

أغفري لي مجاراة مدونتك من حيث ترتيب

الصفحة بحزم أفكار تحت مزاج واحد وعنوان واحد
وجدت في ذلك ما اراحني كثيرا ووفر على مجهودا ووقتا ..
اراحني انا حديث العهد بالتدوين الالكتروني وقليل الصبر

فشكرا لكِ إن باركتي ذلك وشكرا أيضا ان لم تفعلي

أهنيكِ أيضا على جائزة " مؤسسة حنا واكيم " تستحقين واكثر
واتمنى لكِ دوام التقدم

واخيرا ..وتعليقا على آخر ما خط قلمك

توقفت كثيرا هنا " 371 - مصوّر حرب:

ضوء خافت
كأسا ويسكي
موسيقى جاز
امرأة تحت دوش ساخن
ورجل مجنون ينتظر كي يلتقط صورة
لسقوط منشفة الاستحمام الكبيرة البيضاء
كي يستر بها عري الجثث المتكوّمة في آلة التصوير.."

اقول توقفت كثير ان تكتب امرأة ذلك

فوحدهم الرجال يملكون ذلك الحدس

اقصد الخلط بين الخراب والجنس

في الوقت الذي لا تقبل فيه اي أمراة الخلط بين الجنس والهزل ولا السخرية
ولا اى شىء

قد فعلت أحلام مستغانمي من قبل وتلبست رجلا

وكتبت باحسأس رجال منكسرة

واراك تفعلين

انتظر جديد ..وارجو ان تتحملي تطفل قاريء لايمل ... دمتي بخير وسعادة

المواااااردي

عابدالقادر الفيتوري يقول...

رائع صديقتنا العزيزة ماري كما انت دائما.. ارجو ان تكوني بخير والاهل .. المنطق الذي اسقط الحب مؤدن ببداية عصر جديد .. وزمن اخر ..زمن العصر الحجري .. وشريعة الغاب .. اكتبي .. واجعلي نزيف قلمك يصدح لمن احب فيك الكتابة .. اكتبي لولادة زمن جديد .. زمن ( الحرب ضد الحرب ) .. مودتي

ماري القصيفي يقول...

جعفر المواردي
شكرًا لمتابعتك وتقديرك وحسّك النقديّ الموضوعيّ!
مبارك عملك الذي تابعت بعضه عبر المدوّنة ووجدت فيه لمعات ساحرة فعلًا! واللوحات مختارة بعناية وذوق.

دمت بألف خير خريفًا ينفض اليباس عن أشجار الحياة!

ماري القصيفي يقول...

عابد القادر الفيتوري
أنقذ نفسي بالكتابة، من دون ذلك سينتن النزف داخلي وأهترئ!

مودّتي واحترامي